العلماء يؤكدون الأتربة والأوساخ ضرورية لبناء المناعة لدى طفلك … ودراسة هامة
طفل يتعرض للأوساخ والأتربة

تحذر العلماء أن الأوساخ ضرورية لبناء المناعة لدى الأطفال ، وعدم تعرض منزلك لأي أتربة هو سيئ لهم . وفي كتاب جديد ذكر أن بيئة نظيفة جدا قد تكون سيئة لصحة الأطفال . الجهاز المناعي لا يعرف كيفية السيطرة على العوامل الخارجية عندما لا يتعرض الأطفال للأوساخ والبكتيريا ، وهذا سيؤدي للأكزيما ، الربو ، وحمى القش والسكري في مرحلة الطفولة .
قد تعتقد أن مفتاح الحفاظ على صحة أطفالنا هو تعقيم منازلنا ، ولكن وفقاً أثنين من العلماء البارزين ، هذا خطأ تماماً . وفي الواقع أطفال اليوم نظيفة جداً من أجل مصلحتهم ونظافتهم الشخصية فقط . ويقول Drs. John Gilbert and Rob Knight وهما أثنين من العلماء في البحث عن الميكروبيوم microbiome ، في كتاب جديد بعنوان Dirt is Good ، أن ميزة الجراثيم في تطوير الجهاز المناعي .
ويوضح الكتاب والذي شارك في تأليفه مراسلة العلوم في نيويورك تايمز Sandra Blakeslee ، وتقول ساندرا ” أن بعض التعرض للجراثيم والكائنات الحية الدقيقة في مرحلة الطفولة المبكرة هى  في الواقع جيدة بالنسبة لنا ، لأنه يساعد على تطوير جهاز المناعة ” .
كما يشير أيضاً  أن حالات الإكزيما والربو وحمى القش والسكري لدى الأطفال قد إرتفع ، مع الذين نادراً ما يلعبون في الطين ومع الحيوانات . ودون التعرض المبكر للأوساخ والجراثيم ، الجهاز المناعي لن يتعلم كيفية التحكم في رد الفعل على أي مصادر يومية تحدث مثل الغبار والإتربة وغيرها .


وهذا الكتاب Dirt Is Good والذي سيصدر في 6 يونيو من هذا العام ، ويقول جيلبرت “مؤلف الكتاب” أنه على مدى الـ 150 سنة الماضية ، أن البشر كانوا يفهمون أن الميكروبات تسبب المرض ، وكانت المحاولة حماية أجسامنا من أي نوع من الفطريات ، فيروس أو بكتيريا . وبينما ساعدت زيادة ممارسة النظافة “غلي الماء والحليب المبستر” على حدوث عدد من الأمراض والوفيات ، وإن العواقب سلبية ويعاني منها الأطفال الذين يكبرون في منزل نظيف جداً .
وفد تم مقارنة دراسة نشرت في عام 2016 في مجلة England Journal of Medicine عن النظام المناعي للأطفال الذين ينموون في المزارع الصغيرة ومن عائلة واحدة ، والأطفال الذين في مزارع صناعية كبيرة وفي بيئة مختلفة تماماً . وأشارت تلك الدراسة إلى أن الأطفال الذين يعيشون في بيئة والتي وصفت بإنها ” غنية بالميكروبات” ، أو مليئة بالغبار ، معدلات منخفضة للغاية من الربو .

ويقول د. جيلبرت أن البحث يشير إلى حقيقة أن التعرض المبكر للميكروبات ليس فقط لتشكيل جهاز المناعة ، ولكن أيضاً لنظام الغدد الصماء ، وحتى النمو العصبي للطفل .
وفي دراسة جديدة نشرت الأسبوع الماضي ، من جامعة Alberta in Canada في كندا ، أن التعرض للحيوانات الأليفة في سن مبكرة خفضت خطر السمنة ويؤدي إلى عدد أقل من الحساسية ، بالإضافة إلى خلق مناعة في وقت مبكر ضد الأوساخ والبكتيريا .
وقد اقترح مؤلف الكتاب أنه من الأفضل تثقيف الآباء حول أنواع التعرض الطبيعي والتي من شأنها أن تكون مفيدة للغاية في تطوير جهاز المناعة .

Source: www.dailymail.co.uk/health/article-4418694/Why-today-s-uber-clean-environment-BAD-kids.html
Dirt Is Good | Jack Gilbert | Macmillan

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.